العدد:787
تاريخ:18/ 10/ 2017
 

الطرق في السويداء.. وعود بتذليل الصعوبات!

قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

زار السويداء مؤخراً المهندس محمد المحمد المدير العام للطرق المركزية في وزارة النقل، وحمل في جعبته مجموعة من المقترحات والإجراءات لتذليل الصعوبات، ولكن هل تُنفّذ أم يبقى ذلك حبراً على ورق.. مثل الوعود التي قدّمها السيد رئيس مجلس الوزراء السابق الدكتور وائل الحلقي، الذي أعلن أنه قدم للمحافظة خلال زيارته الرسمية لها منذ فترة ملياراً ونصف مليار ليرة سورية، ولكن ظلت تلك الوعود على الورق فقط!؟

محافظ السويداء عامر العشي رحّب بالمدير العام للمؤسسة العامة للمواصلات الطرقية المهندس محمد المحمد وبحث في اجتماع ضم العديد من الجهات المعنية واقع الطرق في المحافظة، وكيفية الإسراع في تنفيذ المشروعات الطرقية المتعثرة والمعوقات التي تعترضها وكيفية العمل على تذليلها.

وقد أشير في الاجتماع إلى ضرورة تنفيذ الكثير من المشاريع الطرقية المتعثرة، منها توسيع طريق شهبا- مردك، وتنفيذ الطرق الرديفة لطريق سليم – السويداء، وذلك بغية تقليل خطر الحوادث المرورية على هذا الطريق، لأن الازدحام المروري يعد السبب الرئيسي للحوادث، وكذلك ضرورة الإسراع بتنفيذ الطرق الموازية للطرق المركزية وتنفيذ وصلة طرقية تصل الطريق المركزي إلى المتحلق الجنوبي خارج مدينة السويداء، لتلافي مرور الآليات الثقيلة.

ولكن العمل العائد بالنفع والجاد هو استكمال طريق دمشق _السويداء _نصيب الحدودي، لفتح معابر التجارة، إذ لم ينفذ من ذلك الطريق سوى 8 كم فقط، والعمل على تنفيذ عقدتي المشفى والشرطة العسكرية، وإجراء صيانات لبعض الطرق في المحافظة.

المهندس محمد المحمد بيّن أن هناك توجّهاً بتسريع وتيرة العمل في الطرق التي مازالت قيد التنفيذ، والإسراع بتنفيذ الصيانة للطرق وإزالة المعوقات التي تعترض تنفيذها مشيراً إلى وجود مشاريع ستنفّذ عام 2017 ومن أهم تلك المشاريع: إجراء صيانة لطريق السويداء- سالة، السويداء- المزرعة، السويداء- القريا، وصيانة لعدد من المشاريع الطرقية، وإدراج بعض المشروعات لتحسين منحنيات على طرق فرعية بالمحافظة. وفي نهاية الاجتماع قام المدير العام للمؤسسة العامة للمواصلات الطرقية ومحافظ السويداء بجولة ميدانية على بعض الطرق والمشاريع في المحافظة.

 

 

تمت قراءته 420 مرات