العدد:811
تاريخ:18/ 4/ 2018
 

مجتمعيات

هناك من يخاف على روحه، وهناك من يخاف على بيته، أو أسرته أو أطفاله، وهذا النوع من الخوف طبيعي، فهو نوع من الأمان الاجتماعي، الذي يؤسس له الإنسان طويلا، فيتوّجُهُ في نهاية الأمر بالخوف على…
 صورة الأمل وهو يكبر..أربع كلمات جميلة يتداولها العالم اليوم: كل عام وأنتم بخير.. وهناك من يسأل، هل كان العالم يعيش حالة خير ليستمر هذا الخير؟ أم أن الأمنيات وحدها تكفي؟! العالم مسؤول عن أمنيات الإنسان.…
نشر الكاتب السوري حسن م. يوسف على صفحته في موقع الفيس بوك لقطات جميلة لمجموعة صور تجمعه مع الكاتب القصصي وليد معماري حيث قام بتسليمه شهادة التكريم التي استلمها حسن عن صديقه وليد!! كان وجه…
 لم ينزل مطر بعد! المثل القائل بأن شهر أيلول آخره مبلول في إشارة إلى أول الغيث، لم يصدق هذا العام! جاء شهر أيلول، وذهب. ثم جاء شهر تشرين الأول، وذهب. ثم جاء شهر تشرين الثاني،…
يختلط المشهد العام في المشرق العربي في تفاصيله بين الماضي والحاضر، ثم يعود فيتضح سريعا عند التدقيق فيه، الماضي عندما يكون الحدث بحجم تأميم قناة السويس من قبل رئيس عربي يحمل اسم الرئيس جمال عبد…
آخر مرة رأيته فيها، كان يمشي في أحد شوارع دمشق يتكئ على محبته لها وذكرياته فيها، ويرسم على ملامح وجهه شيئاً مهماً أحسست أن من الضروري أن أبحث عنه. رميت السلام عليه فحيّاني ومضى ومضيت…
تأخر المطر هذا العام.. لم تمطر بعد في دمشق.. تصوروا مدينة يشعل الأشرار الحرائق في أشجارها.. تصوروها بلا مطر، لابد وأنها صورة بالغة الحزن!.. ودمشق مدينة لوثتها غبار الحرب منذ ست سنوات.. ست سنوات صعبة،…
أثار اهتمامي الحوار المطول الذي نشرته صحيفة الوطن السورية مع واحدة من القامات السورية التي نعتز بها في تاريخ وطني حافل بعطاء أمثال هؤلاء السوريين الذين عاصروا الظروف الصعبة في بلادنا وكانوا شهوداً على العصر…
لم يكن أحد في العالم يتصور أن التلفزيون سيتحول في يوم من الأيام إلى واحدة من أبشع الوسائل في الترويج للمآسي أو لتزوير الحقائق أو لترويج الكذب والخداع، فالاختراع جميل ولطيف، ولم يكن ظهوره في…
كل القصص والحكايات التي يرويها هواة القراءة في بلادنا تتعلق بالمساحة التي تشغلها المكتبات في بيوت أصحابها، والمفارقة أننا نعيش في وقت يكون فيه سلطان زمانه ذاك الذي يسكن في بيت مستقل صغير يتسع بصعوبة…