العدد:773
تاريخ: 21/ حزيران/ 2017
 

شرفات الكلام

 دون أن تأخذ من أحد.. تنمو الأعشاب المضرة والمرة في كل مكان، خصوصاً في الحقول التي تعب الفلاح في حرثها وزرعها بالقمح وأشجار اللوز والزيتون. وهل يملك التراب الطيب إلا الترحيب بكل ما ينبت فيه؟…
 كان لانتصار ثورة أكتوبر الاشتراكية في روسيا مطلع القرن الماضي أصداء ترددت في العديد من بقاع الأرض، باعتبارها ثورة الكادحين والمضطهدين والفقراء ضد الظلم والاستبداد..ولم تمضِ سوى بضع سنوات حتى تنادى بعضٌ من الشباب الثائر…
 يقول المثل الشعبي السوري: (اقعد أعوج واحكي جالس..)! ومن مرويّات العرب أن أعرابياً وقف معوجّ الفم أمام أحد الولاة، فألقى عليه قصيدة في الثناء عليه التماساً لمكافأة، ولكن الوالي لم يعطه شيئاً وسأله: ما بال…
باسم عبدو    إذا أخذنا عيّنة من الأشخاص من مختلف الشرائح الاجتماعية ومن بيئات متنوعة من حيث المستوى التعليمي والثقافي والاجتماعي، نرى أن المعايير تتباين والمقاييس تختلف بين هذا الشخص وذاك، علماً أنهما ينتميان إلى…
 في شوارع دمشق، وفي زواياها الأكثر انكشافاً للشمس، ثمة ما يجعل من الظواهر نبضاً حياً ومستمراً، هي أن تجد عائلة تفترش إحداها، ولا بأس أن يكون محل إقامتهم الجديد أشبه بالبيت بلا نوافذ ولا شرفات،…
 كما تعلمون، الحديث في أي جلسة لا يحلو إلا حين تشتغل الغيبة والنميمة والقيل والقال. ولأني لا أفكر بالتعرض لما فعله الوزير المسؤول عن تنوير بيوتنا، ولا عما لم يفعله الوزير المكلف بحمايتنا من شراسة…
 قد لا تقلّ الأحلام الجميلة والتخيلات الساحرة والتصورات البعيدة قيمة وشرفاً وكرامة عن أي كنز حقيقي وثروة طائلة، فالأحلام تعود في بعض الأحيان على أصحابها الصابرين المثابرين بالمجد والخلود، وكل حلم حقيقي لابد أن يحيط…
 ثمة خلاف شائع بين الأجيال المتقاربة حول النظرة إلى مفهوم الزمن الجميل، إذ يحلو لكل جيل أن يحتكر حق تحديد تاريخه لأبنائه دون  أبناء الأجيال السابقة أو اللاحقة ، هذا الخلاف المزمن يحسمه علم النفس…
 لا بد أنكم قد سمعتم عن مشكلة نفسية اسمها (الرهاب) يعاني منها بعض الناس،ولها أنواع متعددة، كرهاب الأماكن المرتفعة، أو الأماكن المغلقة وغير ذلك... أما أنا فعندي بصراحة رهاب فريد من نوعه، اسمه (رهاب وزارة…
 لم يعد الخبز من ضروريات الحياة وديمومتها، ويمكن للمواطن الكادح الذي لا يكاد يؤمن معيشة أسرته بأقل التكاليف، أن يخزن الخبز في معدته وليس تخزين القات في فمه كما يجري في اليمن (القتيل).ولم يعد المواطن…