العدد:773
تاريخ: 21/ حزيران/ 2017
 

أنا أنكز

جفت في غياهب الوحدة شرايينه، علا أنينه، تناثرت على جدران الوحشة ذكرياته، فحملته مخيلته عائدة به إلى وطنه... وقف في محراب الأشواق يتلو صلواته بقلب خاشع ونفس مكسورة، ارتجف خافقه عندما داهمه عبير الياسمين، فضج…
سأروي لكم قصة طريفة حدثت معي، وهي قصة لطيفة وجميلة في الوقت نفسه.  في يوم من الأيام أتانا زائر مع والدته إلى الحي، وهو من أقارب أحد الجيران الذين يقطنون معنا، وقد أتى لرؤية الفتيات…
في موطن غدا ملعباً تستعرض فيه قوى الدمار والحقد أسلحتها البغيضة، وهجرته مواسم الفرح والأعياد، عاشت سليلة الياسمين الدمشقي أحلامها البريئة.. النقية كنقاء الزهور، صبية صدحت بترانيم الفرح مع الطيور الراحلة والآتية، تنتظر بشوق فارس…
عاد أخي من معلولا، ليخبرنا ما حَلّ ببيوتنا التي اضطررنا للنزوح منها، منذ التفجير الشيطاني صباح يوم من أيلول الماضي، تفجير سيارة مفخخة، تفجير أيقظ القرية من غفوة سلامها وتسليم إيمانها. أخذ يخبرنا عن وضع…
واقف هو الزّمن منذ تلك اللحظة عند تلك اللحظة، منذ ذهبنا معاً وترافقنا على ذلك الدّرب الطّويل الذي لطالما حلمت أن أمشي فيه معك جنباً إلى جنب وأشبك أصابعي بأصابعك، ذهبنا معاً، نعم، لكنّني عدت…
عودة إلى دمشق بعد إجازة استمرت خمسة أيام بعيداً عنها،عودة إلى ضغط العمل والتواصل مع الناس. نعود بلهفة وشوق وحماسة، وننسى كل المتاعب التي تسببها لنا السيدة دمشق مع دخولنا النصف الثاني من العام الثالث…
في رواية (الخيميائي) يلقي باولو كويلو من دروسه الحكيمة بسخاء وبلغة ممتلئة بالثقة، تجبر الأعين المتحفزة على الوقوف بها دقائق تأمل. وربما، أقترحُ على كل شابٍّ من بلدي الحبيب وفي ظل هذه الظروف بالذات أن…
بينما كنت جالسة أفكر بالذي مضى، أسرح بعالمي المفعم برائحة الرطوبة وبقايا الطعام، انتقلت فجأة إلى جزيرة ظننت للحظة أني أعرفها، فتبين لي العكس. فهي جزيرة النسيان، عبرت فيها وأنا أنظر إلى أشجارها المتكسّرة اليابسة…
في ظل الواقع الذي نعيشه، والأزمة التي نمر بنا، اضطررنا مثل أغلب الناس أن نترك منزلنا الذي نقطن فيه ونذهب إلى مكان أكثر أمناً واستقراراً، فآل بنا الحال أن نأتي إلى مركز لإيواء المهجرين من…
لم أستطع أن أتمالك نفسي من البكاء والصراخ عندما أتى أحد أقربائي سعيداً بمجموعة من الأثاث المنزلي التي اشتراها بنصف قيمتها الأصليّة ممن يبيعون الأثاث المسروق من البيوت التي هجرها أصحابها. صرخت بوجهه: كيف تسمح…
الصفحة 1 من 5