العدد:795
تاريخ:13/ 12/ 2017
 

ثقافة و فكر

يسأل كاتب ذاته: ترى من الأسبق، الكتابة أم الكاتب؟! والجواب الطازج في الذهن، هو سؤال مراوغ بالضرورة، إذ إنه لا يفسر بالضرورة، لماذا أصبح (سيزيف) المعاصر حمالاً للحجارة، بدلاً من دفع أو إسناد صخرته الوحيدة،…
ليس الغموض في الشعر العربي أمراً طارئاً بشكل مطلق، فقد وقف الكثير من النقاد القدماء أمام بعض القصائد، يعيدون شرحها وتفسيرها، أو أمام أبيات، حاروا في فهم مراميها، ومعروفة تلك المواقف التي قسمت النقاد بين…
(1) (كان مبصراً في ليله أكثر منا في نهارنا) في التاسع والعشرين من تشرين الأول عام 1973 رحل المفكر والمنوِّر والسياسي والأديب والمثقف، الدكتور طه حسين، ولا تزال الأسئلة الكبرى التي أثارها والمنهج الذي اتبعه…
ستظل الغنائية التراثية العربية بأنساقها التاريخية المتعاقبة، لزمن أطل ثم غاب، قيمة فذة في سياق تاريخ شعرنا العربي الغنائي، وستظل الذائقة السمعية تحنّ بلهفة توقها ووجدها للماضي العريق الذي أبدع في أدبياته الموشحات والمقامات والترانيم…
مدينة دمشق هي المدينة الأقدم في العالم، لا لأنها ظلت دائماً مأهولة بالسكان فحسب، إنما لأنها المصدر الأساسي للحضارة والإبداع العربي منذ القدم حتى وقتنا الحاضر. فقد قدمت للعالم العديد من المواهب الفنية والأدبية والإبداعية…
يحفل تاريخنا بالشّخصيّات الفرديّة ولا نعني _هنا _ الفرادة، إنّما نعني النّموذج المتفرّد في استبداده. ففي تاريخنا السياسي والآخر الثقافي أسماء عديدة، لكن الذي استوقفنا هو الحجّاج بن يوسف الثّقفي  (660 - 714م) على أنّه…
كنا لوقت قريب جداً نخشى أن نوقظ الطيور من أعشاشها، والآن لا يكاد يمر يوم على سورية الجريحة إلا وتصحو على دوي تفجير هنا، وعملية تخريب هناك، تقوم بها أيد عابثة آثمة، مهما كانت الشعارات…
صدر للباحثة والناقدة اللبنانية زينات بيطار، عن دار (نلسن السويد) في بيروت، كتاب بعنوان (العصر الفضي للشعر الروسي)،  جاء في (364 صفحة من القطع المتوسط) وبلوحة غلاف للفنان الروسي (لينتنوف). وهو عبارة عن دراسة توثيقية…
أقامت مديرية الثقافة بالسويداء حفل توزيع الدروع على الفائزين بجائزة (عمر أبي ريشة) للشعر بدورتها الأولى، والتي قدمها ابن أخت الشاعر أبو ريشة الأستاذ كنانة الشهابي تخليداً لذكراه وإبداعاته ودوره الريادي. الأستاذ الدكتور راتب سكر…
لم أعد أتذكّر أين قرأت هذه الأبيات، ولم أعد أدري لمن، لكنها استوقفتني، وأفاقت عندي من الجراح بعضاً غافياتٍ، وبعضاً يصعب أن تغفو، ولكن من المرجّح أنّها لابن الرّومي المتوفّى عام 283ه/896م كما يروي صاحب…