العدد:776
تاريخ: 19/ تموز/ 2017
 

ثقافة و فكر

 (يا أبتي جنّبني مرارة هذا الكأس)! لماذا عليّ أن أكتب رثاء كلما رحل عنا صديق أو رفيق؟ هل لأن ذلك الفقد دلالة وتنبيه إلى أن الطريق قصيرة وأننا سنلحق بأصدقائنا، لذلك نكتب عنهم، وكأننا نستبق…
ما يزال فلاسفة الغرب يعجزون عن إقامة الجدل الفلسفي مع مفهوم الصراع الطبقي على أسس علمية، رغم أنه أهم الأهداف التي سخرت وزارة الخارجية الأمريكية وبعض مراكز الدراسات والأبحاث أدواتها من هؤلاء الفلاسفة لنفيه ومحوه…
التساؤل المنطقي والمهم الذي يشغل التفكير: لماذا يتجه بعض الشباب، ممن هم في سن التكوين، في سن المراهقة، إلى الانخراط في تيارات التعصب الديني، ويصبحون جزءاً أساسياً فيها وفي تنظيماتها الهدامة للحضارة والمجتمع، بينما من…
 إنه سؤال ملّح قد طرح منذ عدة عقود، ولايزال يطرح من بعض الذين يشتغلون في المجال الأدبي، وتكمن خطورته في أنه يتعلق بالهوية القومية ويرتبط باللغة والإنجاز الحضاري لشعوبنا العربية.. ولذا ليس سهلاً ولا سطحياً،…
أساس الرأسمالية هو الاستغلال.. يتلقى العمال أجراً أقل من القيمة الفعلية لعملهم، ويعيشون في ظروف متقلقلة دائمة، مبتلين بالتفاوت الاجتماعي الكبير، ويزدهر الكسب غير المشروع والفساد، وأصبحت الحرب قاعدة. موضوعياً، تتلقى الأغلبية الكبرى من الناس…
عقدت ندوات كثيرة في العاصمة السورية دمشق لمواجهة الفكر التكفيري الإرهابي وتفنيد مرجعياته الدينية والنصية التي يستند إليها الإرهابيون في حملاتهم الإجرامية التكفيرية، محاولين إقناع الناس بأنهم يقومون بتنفيذ أحكام دينية هي بعيدة كل البعد…
يبدو أن هناك محاولات تحدث مؤخراً بعد تعيين الزعبي نائباً لرئيس الجبهة الوطنية التقدمية تسعى لتنشيط عمل الجبهة بعد إهمال طويل لدورها، وقد طلبت قيادة الجبهة من الأحزاب المشاركة في التحالف اقتراحات حول تطوير عمل…
مع تعاظم شأن العولمة المتوحشة، بدأ يتعاظم دور الفكر القانع في المجتمعات البشرية عامة، وفي وطننا العربي خاصة، وذلك من خلال تنامي انفصام شخصية المجتمع البشري، وانحسار قيم ومبادئ الإنسانية، وتفاقم الفساد في إدارة شؤون…
لماذا يقف المبدع الحقيقي صامتاً إزاء مواجهة (الإبداع) التجاري الهابط في الفن والأدب؟ لماذا نجده متفرجاً على ما يجري من خروق وتجاوزات في الغناء والمسرح وكذلك في الأفلام، دون ركوب موجة السقوط هذه؟! هذه الوقفة…
 عام مر على ذلك اليوم المشؤوم، عندما اتصلوا بي من الجريدة وقالوا: لقد فارق صديقك أبو شفيع الحياة إثر نوبة قلبية. عام مضى وأنا أحتبس مدامعي، وأحاول النسيان. كيف يمكن ذلك ومكانك في جريدة (النور)…