العدد:773
تاريخ: 21/ حزيران/ 2017
 

فضاءات ضيقة

للثقافة أكثر من تعريف، ولكن، ثمة إجماع على أنها كل ما يساعد الإنسان على تكوين رؤيا تمكّنه من اتخاذ موقف مما يواجهه في شبكة علاقاته مع الطبيعة والمجتمع، فسواء أكانت الثقافة من الحذق والدراية والدربة،…
في العاشر من حزيران عام 2008غادر عالم الرواية الروائي القرغيزي السوفييتي جنكيز أيتماتوف، صاحب رواية (جميلة) التي قال عنها أراغون: (أجمل قصة حب في العالم). أيتماتوف من جمهورية قرغيزيا السوفييتية التي انتقلت بفضل المساعدات الأممية…
ما معنى قيامة السيد المسيح لو لم تدق المسامير في راحتيه؟ وأي مغزىً للقيامة لو لم يطعن بالرمح في خاصرته، ويشرب كأس الخل، ويكلل رأسه بالشوك؟! ما دلالة أن يقول للص المصلوب على يمينه: اليوم،…
كثيراً ما يتساءل النقاد والقراء عن أسباب انتشار إنتاج الأدباء: هل هو النوع (الجنس الأدبي) الذي اختاروه حاملاً لأفكارهم، وجسراً للعبور إلى أفئدة وعقول المتلقّين؟ أم يكمن السبب في الموضوعات التي يتناولها الأدباء والتي تهم…
ثمة إجماع بين أوساط المثقفين السوريين على اختلاف مشاربهم وتنوع آرائهم وتباين مواقفهم على تدني مستوى الصفحات الثقافية في الدوريات المحلية، ويرجعون أسباب ذلك إلى عوامل مختلفة، لعل من أهمها: 1 الوضع العام السائد في…
مثلما كان في حياته واضحاً وبسيطاً، ومتواضعاً، كذلك كانت جنازته التي شارك فيها الأصدقاء والمحبون، وعشاق كلمة الحق، والصرخة الجريئة في وجه الاستبداد والطغيان ومحاولات التدجين التي مارستها الإمبريالية العالمية والصهيونية الإسرائيلية المتحالفة مع الأنظمة…
لا ترتهن العملية النقدية للأحداث والأزمات والمنعطفات الحادة، فهي فعل دائم، فكل فكرة أو رأي أو قرار، لا بد أن يعرض على مشرحة النقد، توخياً لتجنب الأخطار المحدقة بالأحكام النقدية بسبب التحيزات المسبقة التي تتشبع…
استلهام الروائي للتاريخ لا يعني إعادة سرد أحداثه كما حصلت في الواقع، مع العلم أن الرواية من أقدر الفنون الأدبية على تسريد العالم والتاريخ، فنحن لسنا بصدد أو بحاجة إلى تكرار التاريخ، أو تاريخ يعيد…
كلما تقدم بنا الزمن وتراكمت إنجازات العلم والمعرفة، ابتعد الإنسان عن الارتجال وتجنب السلوك المحكوم بردات الفعل، واقترب من التعقل والدقة في تحديد الأهداف ورسم الطرق والوسائل المؤدية إليه. الإعلام اليوم في عالم الانفجار المعرفي،…
من الطبيعي أن يميل الإنسان بتكوينه إلى بذل أقل ما يمكن من جهد وصولاً إلى أهدافه، المضمر منها والمعلن. فإن صح هذا السلوك في الحياة العامة، وفي القضايا الشخصية، فإنه ليس صحيحاً في مجال الكتابة…