العدد:804
تاريخ:21/ 2/ 2018
 

نداء مشاركي مؤتمر الحوار الوطني السوري السوري في سوتشي: المساهمة في إعادة الإعمار وتجاوز تداعيات الحرب الإرهابية على الشعب السوري

قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

دعا المشاركون في مؤتمر الحوار الوطني السوري السوري بمدينة سوتشي الروسية الأمم المتحدة والمؤسسات الإنسانية الدولية والمجتمع الدولي إلى المساهمة بإعادة الإعمار في سورية وتجاوز تداعيات الحرب الإرهابية على الشعب السوري، ورفض العقوبات الأحادية الجانب المفروضة عليه.

وجاء في نداء مشاركي المؤتمر:
(نحن- مشاركي مؤتمر الحوار الوطني السوري السوري في سوتشي- مقتنعون أن الحرب في سورية ضد الإرهاب تقترب من نهايتها.. هذه الحرب دمرت آلاف البيوت والمدارس والمستشفيات والمعامل والمصانع، وتضررت سكك الحديد والمحطات الكهربائية ونظام الري والموروث الديني والتاريخي).

وقال المشاركون في ندائهم:
(ندعو الأمم المتحدة والمؤسسات الإنسانية الدولية والمجتمع الدولي كله للإسهام في تجاوز تداعيات الحرب على سورية وإعادة الإعمار فيها عبر اتخاذ الإجراءات الإضافية في تقديم المواد الغذائية والأدوية والاحتياجات الأخرى والمواد الإنشائية والأجهزة الطبية والصناعية وترتيب العمليات الواسعة لنزع الألغام).

ودعا المشاركون إلى تهيئة الظروف لإعادة الحياة إلى طبيعتها في سورية، ووضع حد لمأساة الشعب السوري، والتعاون في إعادة المهجرين إلى ديارهم بما يؤثر بشكل إيجابي في الوضع بالشرق الأوسط، وذلك بناء على الحوار السوري السوري المستقل على أساس قرار مجلس الأمن الدولي 2254.

وطالب المشاركون في ندائهم برفع العقوبات الأحادية الجانب التي تم فرضها مسبقاً على الشعب السوري، الأمر الذي سيساعد في حل القضايا الإنسانية والاقتصادية وإعادة الإعمار.

تمت قراءته 129 مرات