العدد:795
تاريخ:13/ 12/ 2017
 

رمزي: بحثنا في دمشق الإعداد للجولة المقبلة من محادثات جنيف

قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

أكد رمزي عز الدين رمزي، نائب مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سورية ستافان دي ميستورا، أن لقاءه مع نائب وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد، بحضور رئيس وفد الجمهورية العربية السورية إلى الحوار السوري السوري في جنيف الدكتور بشار الجعفري، كان مفيداً وتمحور حول (الإعداد للجولة المقبلة من محادثات جنيف التي ستنطلق يوم الثلاثاء القادم).

وأعرب رمزي في تصريح للصحفيين قبيل مغادرته دمشق عن أمله بأن تصب النشاطات والاجتماعات التي قام بها المبعوث الخاص دي ميستورا خلال الفترة الماضية، والتي كان آخرها في موسكو، في اتجاه (تنشيط المحادثات السورية خلال جولة جنيف القادمة).

وأكد رمزي أن دي ميستورا ملتزم بالتعامل مع موضوع السلال الأربع، مع التركيز على (السلتين الثانية والثالثة المتعلقتين بالانتخابات والدستور)، إضافة إلى ورقة المبادئ العامة التي تحكم مستقبل سورية.

وفي معرض رده على سؤال صحفي حول إذا كان دي ميستورا سيشارك في مؤتمر الحوار السوري الوطني في سوتشي، قال رمزي: (نحن في حوار مستمر مع الجانب الروسي وكانت لنا مباحثات جيدة ومفيدة جداً أمس في موسكو).

وعن مدى تفاؤله بنتائج جولة جنيف القادمة رأى رمزي أن (العملية السياسية في سورية صعبة ومعقدة لأن الوضع في سورية معقد)، مضيفاً: (نبني استراتيجيتنا على مبدأ خطوة ثم خطوة)، ومعرباً عن أمله بأن تساهم الجولة القادمة بمشاركة فعالة من الحكومة السورية مع وجود وفد واحد من المعارضة في (دفع العملية إلى الأمام).

وكان دي ميستورا أكد من موسكو أنه (يأمل بمناقشة آفاق العملية السياسية السورية في جنيف يوم الـ 28 من تشرين الثاني، وخاصة مواضيع الانتخابات والدستور).

 

تمت قراءته 119 مرات