العدد:791
تاريخ:15/ 11/ 2017
 

الملتقى النقابي الدولي للتضامن مع عمال وشعب سورية

قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

 افتتح صباح الاثنين 11 /9/2017 الملتقى النقابي الدولي للتضامن مع عمال سورية وشعبها، في مواجهة الإرهاب والحصار الاقتصادي وسياسات التدخل الإمبريالي، وذلك في مجمع صحارى العمالي بدمشق، ويشارك في هذا الملتقى عدد من الوفود العمالية الدولية والعربية إضافة إلى شخصيات إعلامية واجتماعية وسياسية دولية، وينظم هذا الملتقى الاتحاد العام لنقابات العمال في سورية بالتعاون مع الاتحاد العالمي للعمال والاتحاد الدولي للعمال العرب.

يشارك في الملتقى أيضاً منظمة الوحدة الإفريقية، التي تضم كل المنظمات الإفريقية، ومشاركة من جميع القارات، وهناك 20 منظمة عمالية وإنسانية دولية تمثل 11 دولة أوربية.

أربعة محاور على جدول أعمال الملتقى:

المحور الأول، عن الصمود السوري والتضامن مع عمال سورية وشعبها، وسيتحدث فيه خمسة مشاركين، إضافة إلى المداخلات.

المحور الثاني، عن الإرهاب الاقتصادي المتمثل في العقوبات والحصار وأثره في العمال والشعوب، في سائر البلدان المستهدفة.

المحور الثالث، حول سبل مواجهة الفكر التكفيري الذي أمدّ الإرهابيين في سورية بالعقيدة، وخلق فكر جديد لمواجهته.
المحور الرابع، حول التداعيات الاجتماعية والاقتصادية على سورية وشعبها، والمسؤولية الأخلاقية للدول التي موّلت الإرهاب وهذه الحرب على سورية، وتحقيق التضامن الدولي من أجل إلزام هذه الدول بدفع فاتورة إعادة إعمار سورية وليس المشاركة في إعادة الإعمار. 

تمت قراءته 50 مرات