العدد:795
تاريخ:13/ 12/ 2017
 

ومضة دمشقية

قييم هذا الموضوع
(1 تصويت)

دمشق ياعيدي وعيد العشاق

ياصباحاً وليلاً وعشية

ولمن نسيته كل الأعياد هدية

يتعمد في طهر هوائك

صلي معي ياسوريتي

فالصلاة اليوم لعودة حبيب

وميلاد بعد الموت

كوني معنا،لأجلنا، فنحن دفعنا الدماء

انهضي قومي فالحزن إباء والدموع كبرياء

والشام كل الوفاء

بوحي بسر أبوابك السبع فالكون يصغي

من باع سماءك والبحر

من اشترى الموجة والمدّ والجزر

انتفضي، ارفضي

كل من خان

لطخي بسواد ليلك جبهة من باعكِ

وعذب أطفالكِ ونسائك

ثوري يا هويتي

فالثورة حب وضياء

وزيتون وزيت لا سفك دماء

آه ياشامي ياوتراً يراقص الفراشات

ويغوي السنونوات الراحلات

ستزهرين نصراً من قاع بركانك

من المدينة النبيلة أحدثكم، عاصمة الأمل والياسمين

فارفعوا أيديكم عنها

وصوتي يعلو ويعلو

فضمّوا إلى صوتي الحناجر

ولنبنِ عرش الشام من جديد

لكل من لم يساوم على حب الشام

وعيناه تغزلان خيطان ذكريات قديمة

لأرض السلام وبيت الحمام

يا أنتِ.. يا دمشق!

تمت قراءته 165 مرات