العدد:791
تاريخ:15/ 11/ 2017
 

وعد.. للشام

قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

وعد.. للشام

هناك خلعت معطفي ومشيت

كنت أعرف أنني لن أنال الدفء

ولن أشعر بالهناء

ألبستك يا شام حبّي معطفاً

وقطعت لك وعداً أن أرتديك

أخذت معي عطر الياسمين والجوري

وكسرت قنينة العطور الباريسية تحت أقدامي

لعطرك قداسة البخور

والحنين إليك كالعلقم

في شوارعك أشعر أنني طفلة

وهنا أكبر أسرع

أخاف دُنُوَّ شيخوختي

وألا أجد معطفًا!

تمت قراءته 159 مرات