العدد:769
تاريخ: 17/ أيار/ 2017
 

أحداث ومناسبات

شيّع أهالي حي ركن الدين (كيكية) بدمشق مع أقرباء الشهيد ورفاقه وأصدقائه، إلى مثواه الأخير في مقبرة  الشيخ خالد، الشاب الشهيد: نارت صلاح الدين الجركس، المقاتل المتطوع بالدفاع الوطني، الذي استشهد في معركة مع المسلحين التكفيريين في غوطة دمشق، وهو ابن أخت الرفيق حكمت تالوستان، عضو اللجنة المركزية للحزب، وذلك عصر يوم السبت الواقع في 4/6/2016 بموكب شعبي كبير ومهيب، وبحضور ثلة من رفاقه المقاتلين.

وقد قام الرفيق حنين نمر، الأمين العام للحزب، وعدد من أعضاء المكتب السياسي واللجنة المركزية للحزب، واللجنة المنطقية للحزب في محافظة القنيطرة وعدد من الرفاق، يوم الأحد الماضي، بتقديم التعازي لآل الشهيد. النصر لسورية، والمجد للشهداء، والعزاء لأهل الشهيد.

الحزب الشيوعي السوري الموحد، يهنئ الشعب الآشوري في العالم وسورية الحضارة  بمناسبة احتفالاتهم برأس السنة السورية الآشورية 6766....فكل عام وأنتم بخير، ووطننا سورية إلى النصر والسلام.

 في شركة تجفيف البصل والخضار في سلمية سبعة عشر عاملاً مؤقتاً تتراوح خدماتهم بين السبع سنوات والخمس عشرة سنة دون انقطاع، وقد خاطبت إدارة الشركة المؤسسة العامة للصناعات الغذائية لتسوية أوضاع العاملين لديها أسوة بعمال المؤسسة العامة للصناعات الغذائية وسائر العاملين في القطاع العام، بالكتب ذات الأرقام والتواريخ التالية:

الكتاب رقم 4/43 ص ف تاريخ 16/9/2012.

الكتاب رقم 4/43 ص ف تاريخ 26/2/2014.

الكتاب رقم 4/103 ص ف تاريخ 11/4/2016.

وحتى تاريخه لم تتحقق تسوية أوضاع عمال شركة تجفيف البصل والفواكه في سلمية..فلماذا هذا الإجحاف بحقوقهم المشروعة وعدم إنصافهم؟

(النور) تضم صوتها إلى صوت هؤلاء العمال وتطالب بتسوية أوضاعهم أسوة بباقي عمال المؤسسة وعمال القطاع العام.

قيادة الحزب الشيوعي السوري الموحد، وأسرة جريدة (النور) تتقدمان بالتعازي الحارة، للرفيق إبراهيم الحامد، عضو اللجنة المركزية للحزب، بوفاة والده المناضل الشيوعي محمد الحامد الذي توفي في 23/5/2016

وافـت المنيّة السيد حسين علي حميدان (أبو عصام)...

وشُيّع جثمانه في جرمانا، يوم 5/4/2016.

منظمة جرمانا للحزب الشيوعي السوري الموحد، وأسرة جريدة (النور)، تتقدمان من آل حميدان وزوجة الفقيد وأولاده، ومن الرفيق عادل الحكيم، بأحر التعازي القلبية.

 نعت نقابة المهندسين وعائلة عبد الجليل بحبوح، يوم الاثنين الواقع في 21 آذار ،2016 الشاب المهندس فياض عبد الجليل بحبوح، إثر نزيف دماغي حاد.

ولد الفقيد في مدينة صوفيا عام ،1965 وعاد مع عائلته إلى دمشق، وبعد دراسته الثانوية التحق بكلية الهندسة المعمارية في جامعة دمشق، وتخرج فيها عام 1978.

أثناء دراسته الثانوية والجامعية ساهم بنشاط في الحركة الطلابية الوطنية، وفي منظمة اتحاد الشباب الديمقراطي وفي الحزب الشيوعي السوري.

بعد تخرجه عمل لسنوات في معظم بلديات محافظة مدينة دمشق، كان مثال الأمانة والإخلاص والتفاني في العمل، اكتسب ثقة رفاقه وزملائه في العمل وفي المؤسسات التي عمل فيها. كان يطور معرفته العلمية باستمرار بالتعاون مع نقابة المهندسين حتى أصبح مهندساً استشارياً بجدارة.. متزوج وله ثلاث فتيات (نور وشهلا ورولا).

قيادة الحزب الشيوعي السوري الموحد وهيئة تحرير جريدة (النور)، تتقدمان بالتعازي الحارة، من والدة الفقيد الرفيقة والزميلة زينب نبّوه، ومن عائلته وأقاربه وأصدقائه، راجين لهم جميل الصبر والسلوان.

 

أجري للرفيقة أمل المصري عمل جراحي ناجح وهي الآن تتماثل إلى الشفاء.

اللجنة المنطقية للحزب الشيوعي السوري الموحد في دمشق وأسرة (النور) تهنئان الرفيقة أمل على سلامتها وتتمنيان لها الشفاء العاجل.

 

تتقدم عائلة المرحوم عبد الجليل بحبوح بالشكر الجزيل من قيادة الحزب الشيوعي السوري الموحد، ومن أمينه العام الرفيق حنين نمر، ومن منظمة دمشق، وكل الرفاق والأصدقاء والأقارب الذين شاركوهم العزاء داخل سورية وخارجها.

كما تتقدم بالشكر من نقابة المهندسين في مدينة دمشق، وتخص بالذكر المهندسين أصدقاء الفقيد ورفاقه الذين وقفوا إلى جانبه حتى لحظاته الأخيرة وكانوا أحسن مثال للوفاء والمحبة.

وتتقدم العائلة بالشكر من ممثلي الفصائل الشيوعية في دمشق ومن حزب الشعب الديمقراطي. وكل الشكر والامتنان والتقدير لكل ممثلي فصائل منظمة التحرير الفلسطينية في دمشق.

متمنين للجميع دوام الصحة والعمر الطويل.

منظمة جرمانا للحزب الشيوعي السوري الموحد التي تلقت ببالغ الحزن والأسى نبأ وفاة الرفيق مأمون عبد الحي

 يوم الأحد21/2/2016 وشيّع إلى مثواه الأخير في قرية ريمة الفخور_ جبل العرب،

تتقدم بأحر التعازي إلى زوجته(أم مجد) وولديه(مجد وعبير)، وإلى آل عبد الحي وأصدقائه ومحبيه، متمنية للجميع الصبر والعمر المديد.

انتسب الرفيق الراحل منذ شبابه إلى الحزب الشيوعي السوري، وكان مخلصاً وأميناً في عمله، وظل حتى آخر حياته محافظاً على مبادئه وأخلاقه الشيوعية،

وستبقى ذكراه حيّة في قلوبنا

الرفيق الدكتور سلمان صبيحة وإخوته وعموم آل صبيحة في محافظة اللاذقية يتقدمون بالشكر لكل الرفاق والأصدقاء وممثلي قيادات أحزاب الجبهة الوطنية التقدمية ولكل من واساهم بوفاة فقيدهم وعميد أسرتهم المرحوم:

محمد جعفر صبيحة (أبو جميل)

ويخصون بالشكر:

* الأمين العام للحزب الشيوعي السوري الموحد الرفيق حنين نمر وأعضاء المكتب السياسي للحزب.

* الرفاق أعضاء قيادة منظمة اللاذقية للحزب الشيوعي السوري الموحد.

* الرفاق في أسرة تحرير جريدة (النور).