العدد:795
تاريخ:13/ 12/ 2017
 

أحداث ومناسبات

تعرض الرفيق والزميل ميشيل منيّر لوعكة صحية أدخلته المشفى، وهو الآن يتماثل إلى الشفاء.

أسرة (النور) تتمنى للرفيق ميشيل الشفاء العاجل ودوام الصحة.

 

 الرفيق نوفل عدوان يتقدم بالشكر والتقدير للدكتورة أمية شبلي جنود، والفريق الطبي المساعد في مشفى العناية بالسويداء، على الاهتمام ونجاح عمليتي الساد وزرع العدسات في عينيه، متمنياً لهم دوام القدرة على العطاء والنجاح.

غادر دنيانا يوم التاسع من آذار 2017 الرفيق العزيز حمود العطار (أمين اللجنة المنطقية السابق في السويداء) عن عمر ناهز الثمانين عاماً، وجرى له في بلدته المتونة مأتم مهيب من مختلف الأوساط الاجتماعية التي أثنت على مسيرته وحضوره الاجتماعي، وسعيه الدائم لتقديم ما يستطيع من الخدمات للأوساط الشعبية.

ومما جاء في كلمة التأبين التي قدمها الرفيق علم الدين أبو عاصي (عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي السوري الموحد):

(لقد نشأ الفقيد في أسرة كريمة، كان لها دور اجتماعي مرموق، قدمت الشهداء في سبيل عزة الوطن، فكان أبو يوسف حمود رفيقاً لطيفاً وشعبياً ووطنياً بامتياز، وفياً لهذه القيم من العطاء والشهادة، أبياً وشهماً وشريفاً ونظيف اليد والقلم.

إن إنسانيته ورزانته وهدوءه اللافت، وقدرته على اتخاذ القرار الحكيم المستند إلى رؤية مبدئية وعقلانية وأخلاقية، جعلته موئل الثقة في كل الأوساط التي عايشها، معلماً مخلصاً ومربياً فاضلاً، وممثلاً بجدارة للفئات الشعبية ومنحازاً لمصالحها في عدة دورات في المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة.. بقي في خندق الشعب والكادحين حتى رحيله..

ستبقى في ذاكرتنا قدوة كما كنت دوماً تزيدنا تصميماً في السير على الطريق التي كنت فيها مناضلاً مقداماً).

وبعثت قيادة الحزب بالبرقية التالية:

عائلة آل العطار المحترمون!

قيادة الحزب الشيوعي السوري الموحد نيابة عن أعضاء الحزب ومنظماته، نقدم لكم أحر التعازي القلبية الصادقة برحيل الرفيق العزيز المناضل حمود العطار، الإنسان المتفاني الذي قدم لشعبه ووطنه وحزبه أنبل الخدمات، وبقي متفائلاً وحريصاً على مبادئه حتى اللحظة الأخيرة من حياته.

لكم القوة والصبر والسلوان، وللفقيد الرحمة.

المكتب السياسي للحزب

الأمين العام حنين نمر

 

 رحل الرفيق المدرس فاضل الشوفي، عضو اللجنة المنطقية السابق في محافظة السويداء، وجرى له مأتم كبير بتاريخ 28 شباط 2017 في بلدته صما البردان.

ومما جاء في كلمة التأبين التي قدمها الرفيق سيف الدين القنطار (عضو اللجنة المركزية للحزب) باسم رفاق الفقيد وأصدقائه:

(فوق تراب هذه القرية المبارك وبين ناسها الطيبين، نشأ الفقيد الراحل.. وبدت عليه منذ الطفولة علائم النباهة. تابع تحصيله الدراسي ليكون معلماً مخلصاً ومربياً محترماً، أسهم في تنشئة أجيال من أبناء هذه المحافظة، وقد شغله الهم العام وقضايا الناس منذ فجر الصبا، فكان أبو محجوب صاحب رأي وموقف ومبدأ مدعم بفكر نيّر، وعقل متزن، كان يحترم محدثه، ويحرص على ثقافة الحوار، وحرية الرأي، فحظي بتقدير الناس ومحبتهم.. فيا أبا محجوب أيها الصديق والرفيق الغالي، سنبقى أوفياء لما آمنت به، وأنت تؤكد أن المهمة المقدسة هي إيقاف هذه الحرب الجهنمية اللعينة، وتحقيق السلام في ربوع بلادنا، فسلام على روحك الطاهرة، وطيب الله ثراك).

قيادة الحزب الشيوعي السوري الموحد وصحيفة (النور) تتقدمان بأحر التعازي إلى أسرة الفقيد وآل الشوفي ورفاق الفقيد وأصدقائه.

اللجنة المنطقية للحزب الشيوعي السوري الموحد بدمشق تتقدم بالتعازي الحارة للرفيق وليم بشارة، بوفاة والده، الرفيق مطانيوس عبدالله بشارة.

فقدت الأوساط الإعلامية الإعلامي الشاب محمد الأحمد، إثر نوبة قلبية صبيحة يوم الثلاثاء 14/3/2017.

قيادة الحزب الشيوعي السوري الموحد، وأسرة تحرير صحيفة (النور)، تتقدم بأحر العزاء من ذوي الفقيد وأصدقائه.

 

 

المكتب السياسي للحزب الشيوعي السوري الموحديعزي الرفيق حنين نمر) الأمين العام للحزب باستشهاد الشاب وسام الدخل الله  (ابن أخت زوجته),  الذي كان أحد ضحايا التفجير الإرهابي المجرم في مبنى القصر العدلي، بتاريخ 15/3/،2017 كما يعزي على الخصوص عائلتي الشهيد: آل الدخل الله والسمارة، وعموم أقاربه، بهذا المصاب الأليم.

المجد والعزة لشهداء سورية الجبيبة!

أرسلت قيادة الحزب برقية التعزية التالية:

عائلة آل العطار المحترمون

قيادة الحزب الشيوعي السوري الموحد نياية عن أعضاء الحزب ومنظماته, تقدم لكم أحر التعازي القلبية الصادقة لرحيل الرفيق العزيز المناضل حمود العطار، الإنسان المتفاني الذي قدم لشعبه ووطنه وحزبه أنبل الخدمات، وبقي متفائلاً وحريصاً على مبادئه حتى اللحظة الأخيرة من حياته.

لكم القوة والصبر والسلوان وللفقيد الرحمة

المكتب السياسي للحزب

الأمين العام

حنين نمر

الحزب الشيوعي السوري الموحد ينعي بكل حزن الرفيقة الدكتورة نجاح ساعاتي السباعي

* عضوة الحزب الشيوعي السوري منذ خمسينات القرن الماضي.

* المفكرة والباحثة والمناضلة في صفوف الحركة النسائية السورية والعالمية.

* لعبت دوراً كبيراً في تأسيس مرجعية فكرية وثقافية هامة لمعتنقي الفكر الاشتراكي من خلال الإصدارات الواسعة الانتشار لـ (دار الجماهير).

 توفيت الأسبوع الماضي ودفنت في مسقط رأسها في حمص.