العدد:804
تاريخ:21/ 2/ 2018
 
الأربعاء, 07 شباط/فبراير 2018 03:49

الرفيق محمود فستق في ذمة الخلود

قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

ولد الرفيق محمود فستق (أبو سلام) في أحد أحياء حلب الشعبية عام 1954، والده كان صديقاً للحزب، وانتسب هو إلى الحزب في بداية سبعينيات القرن الماضي، كلّف بأكثر من مهمة حزبية كان أهمها وأخطرها في بداية الثمانينيات أيام تهديد (الإخوان المسلمين) لرفاقنا، فكلّف بمهمة حماية الرفيق رضوان مرتيني الذي هُدِّد بالاغتيال في تلك الفترة، وتعرض لأكثر من موقف كاد يؤدي إلى استشهاده. تابع دورة حزبية في بلغاريا عام 1989 لمدة عام.

الرفيق أبو سلام متواضع مثابر واجتماعي، وكان شخصية نضالية قدم للحزب الكثير، على حساب حياته الشخصية، أحبّه كلّ من عرفوه نظراً للطفه ودماثته وصدقه وأمانته، أثّر في محيطه الاجتماعي، فجعل كثيرين من معارفه أصدقاء للحزب أو رفاقاً فيه، حضر المؤتمر الـ 12، وكان عضو قيادة الشيوعيين في أوربا خلال الأزمة السورية، ورئيس الجالية السورية في بلغاريا.

غادرنا الرفيق أبو سلام يوم الأربعاء 31/1/2018 في صوفيا ببلغاريا، وقد أقامت اللجنة المنطقية في حلب مجلس عزاء للفقيد في مكتب الحزب يوم السبت 3/2/2018 استقبلت فيه أقرباءه الموجودين في حلب ورفاقه والرفاق والأصدقاء.

تتقدم قيادة الحزب الشيوعي السوري الموحد، وأسرة (النور) والرفاق في منظمة حلب، من عائلة الفقيد وذويه ورفاقه ومحبّيه، بأحر التعازي.

تمت قراءته 158 مرات آخر تعديل على الأربعاء, 07 شباط/فبراير 2018 03:54
المزيد في هذه الفئة : « تهنئة شكر على تعزية »