العدد:769
تاريخ: 17/ أيار/ 2017
 
الأربعاء, 03 أيار 2017 13:15

الرفيق فاضل الشوفي.. وداعاً

قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

 رحل الرفيق المدرس فاضل الشوفي، عضو اللجنة المنطقية السابق في محافظة السويداء، وجرى له مأتم كبير بتاريخ 28 شباط 2017 في بلدته صما البردان.

ومما جاء في كلمة التأبين التي قدمها الرفيق سيف الدين القنطار (عضو اللجنة المركزية للحزب) باسم رفاق الفقيد وأصدقائه:

(فوق تراب هذه القرية المبارك وبين ناسها الطيبين، نشأ الفقيد الراحل.. وبدت عليه منذ الطفولة علائم النباهة. تابع تحصيله الدراسي ليكون معلماً مخلصاً ومربياً محترماً، أسهم في تنشئة أجيال من أبناء هذه المحافظة، وقد شغله الهم العام وقضايا الناس منذ فجر الصبا، فكان أبو محجوب صاحب رأي وموقف ومبدأ مدعم بفكر نيّر، وعقل متزن، كان يحترم محدثه، ويحرص على ثقافة الحوار، وحرية الرأي، فحظي بتقدير الناس ومحبتهم.. فيا أبا محجوب أيها الصديق والرفيق الغالي، سنبقى أوفياء لما آمنت به، وأنت تؤكد أن المهمة المقدسة هي إيقاف هذه الحرب الجهنمية اللعينة، وتحقيق السلام في ربوع بلادنا، فسلام على روحك الطاهرة، وطيب الله ثراك).

قيادة الحزب الشيوعي السوري الموحد وصحيفة (النور) تتقدمان بأحر التعازي إلى أسرة الفقيد وآل الشوفي ورفاق الفقيد وأصدقائه.

تمت قراءته 33 مرات آخر تعديل على الأربعاء, 03 أيار 2017 13:16